عندما تنشر جريدة اليوم التي تصدر من الدمام مايخطه المحرضون على الطائفية بالأمس القريب أو البعيد ليس بغريب على هذه الصحيفة التي هي بين ظهراني الشيعه حيث أن ذلك ديدنها في كل الأزمات التي تلصق بالشريعة أو التشيع لسبب أو بدون سبب،وصحيفة اليوم وبدون حياء أو خجل من رئيس تحريرها أو محرريها وكتابها منهم كتاب الأعمدة أو الكتاب الذين يطلب منهم الكتابه في موضوع تكون الصحف ووسائل الإعلام الأخرى مطالبة بتناوله من وزارة الإعلام أو الداخلية أو أي جهة أخرى لا ينطبق هذا على جريدة اليوم فقط وإنما ينطبق على كل وسائل الإعلام المقروءة والمسموعة والمرئية في المملكهعلى أنه يجب أن نعرف أن كل وسائل الإعلام خاضعة لسياسة الدوله وتحت رقابة وزارة الداخليه بما فيها وزارة الإعلام
رقص التاريخ بميلادك…و اكتمل القمر بنورك …اتسع الزمان في روحك... اختزلت المكان في جسدك… بثغرك المعطر نبتسم …و بكلماتك الدرر نزين الصدور… خطواتك انوار الدروب … نختبئ في سحابة صبرك… نرتل ايمانك عند السحر… ندى الريحان يعطر سجادة الصلوات… نقطف من ثمار روضك ورود السلام… يتلون المحراب بالوان بخشوعك … انفاسك وطن المظلومين… زهدك غذاء الفقراء …اسمك رداء الايتام … تنير الصباح بالصمت الروحي… تبكي الشمس مطرا عند نحر الفجر اليتيم …ابتسامة اليقين تزين ثغور الموالين… نهبط عند ساحل بيانك…يصعد بنا دعاء الصباح عند اعلى الجنان… يا زلال الروح الذائب في الملكوت … اغثنا عند قبرك المنتشر بين شغاف القلوب اسكن ارواحنا بين حروف بيانك و اروينا من معين ولائك ، 

آخر الأخبار

أخر الصور

آخر الصوتيات

آخر الفيديوهات