منتدى الأدب الشعبي يصدر ديوان يضم ٥٣ شاعرا

منتدى الأدب الشعبي يصدر ديوان يضم ٥٣ شاعرا

انتهى رئيس منتدى الأدب الشعبي بجمعية الثقافة والفنون بالأحساء الشاعر راشد القناص من “جمع ديوان شعر شعبي لشعراء بلغ عددهم ٥٣ شاعراً ” وبدعم من رجال أعمال مهتمين بالشعر الشعبي .


 

( منتدى الأدب الشعبي يصدر ديوان يضم ٥٣ شاعرا ) 
انتهى رئيس منتدى الأدب الشعبي بجمعية الثقافة والفنون بالأحساء الشاعر راشد القناص من “جمع ديوان شعر شعبي لشعراء بلغ عددهم ٥٣ شاعراً ” وبدعم من رجال أعمال مهتمين بالشعر الشعبي .
ديوان شعر شعبي :
اشتمل الديوان على ٢٦٥ قصيدة شعبية لشعراء من واحة الأحساء وما جاورها.
الإصدار الأول للمنتدى الشعبي :
وأبدى مدير فنون الأحساء الأستاذ علي الغوينم سعادته بهذا الإصدار الأول من قبل المنتدى الشعبي بالجمعية وتلك الفكرة الرائعة والتي من شأنها المحافظة على الشعر الشعبي وإنتاجه الغزير وكذلك العناية بالموروث الشعبي بأشكاله المتعددة ولعل الشعر أهمها .
باقة من الزهور اليانعة :
وأفاد الشاعر راشد القناص بأن هذه القصائد في مجملها تمثل باقة من الزهور اليانعة ذات الشذى الزاكي بصورها الملونة وتعابيرها الجميلة وأخيلتها المجنحة ولغتها العصرية والتي تواكب ذائقة المتلقي المعاصر للشعر النبطي الحديث .
الأحساء والفن الجميل :
كما بين القناص أن هذا الديوان هو الأول للمنتدى منذ تأسيسه وإيماناً بما تزخر به الأحساء من شعراء كبار في هذا الفن الجميل مشيرا إلى أن قصائد الشعراء التي ضمنها في الديوان تمثل أغراضاً متعددة ما بين الغزل والرثاء والمديح والعتاب .
فكرة الديوان :
وعن فكرة الديوان أكد القناص أنها نبعت من جلسات المنتدى الشعبي بالجمعية وما تمخض عن أمسيات وندوات لأغلب هؤلاء الشعراء ذاكرا أنه بالتالي أحببنا أن تجمعهم مظلة ديوان شعري يجمع إبداعهم وأن هناك أجزاء أخرى من الديوان نفسه ستأتي لاحقاً لشعراء آخرين لم تنشر قصائدهم .
شكر وتقدير :
وقدم القناص شكره لرجال الأعمال الذين دعموا مشروع الديوان إيماناً منهم بأن الحركة الشعرية والثقافية في الأحساء تخدم جميع المهتمين بالثقافة وأن هذا العمل سيضيف لمكتبة الشعر الشعبي الشيء الكثير، مثنياً بالشكر أيضا لنائب رئيس المنتدى الشاعر الباحث إبراهيم الحداد على دعمه المتواصل وتغطية فعاليات جلسات المنتدى الأسبوعية ولمستشاري المنتدى الشاعرين نافع البويت وحمد المفرج لاطلاعهما على قصائد الشعراء واختيارهم النصوص الشعرية المميزة

ديوان شعر شعبي :

اشتمل الديوان على ٢٦٥ قصيدة شعبية لشعراء من واحة الأحساء وما جاورها.

الإصدار الأول للمنتدى الشعبي :

وأبدى مدير فنون الأحساء الأستاذ علي الغوينم سعادته بهذا الإصدار الأول من قبل المنتدى الشعبي بالجمعية وتلك الفكرة الرائعة والتي من شأنها المحافظة على الشعر الشعبي وإنتاجه الغزير وكذلك العناية بالموروث الشعبي بأشكاله المتعددة ولعل الشعر أهمها .

باقة من الزهور اليانعة :

وأفاد الشاعر راشد القناص بأن هذه القصائد في مجملها تمثل باقة من الزهور اليانعة ذات الشذى الزاكي بصورها الملونة وتعابيرها الجميلة وأخيلتها المجنحة ولغتها العصرية والتي تواكب ذائقة المتلقي المعاصر للشعر النبطي الحديث .

الأحساء والفن الجميل :

كما بين القناص أن هذا الديوان هو الأول للمنتدى منذ تأسيسه وإيماناً بما تزخر به الأحساء من شعراء كبار في هذا الفن الجميل مشيرا إلى أن قصائد الشعراء التي ضمنها في الديوان تمثل أغراضاً متعددة ما بين الغزل والرثاء والمديح والعتاب .

فكرة الديوان :

وعن فكرة الديوان أكد القناص أنها نبعت من جلسات المنتدى الشعبي بالجمعية وما تمخض عن أمسيات وندوات لأغلب هؤلاء الشعراء ذاكرا أنه بالتالي أحببنا أن تجمعهم مظلة ديوان شعري يجمع إبداعهم وأن هناك أجزاء أخرى من الديوان نفسه ستأتي لاحقاً لشعراء آخرين لم تنشر قصائدهم .

شكر وتقدير :

وقدم القناص شكره لرجال الأعمال الذين دعموا مشروع الديوان إيماناً منهم بأن الحركة الشعرية والثقافية في الأحساء تخدم جميع المهتمين بالثقافة وأن هذا العمل سيضيف لمكتبة الشعر الشعبي الشيء الكثير، مثنياً بالشكر أيضا لنائب رئيس المنتدى الشاعر الباحث إبراهيم الحداد على دعمه المتواصل وتغطية فعاليات جلسات المنتدى الأسبوعية ولمستشاري المنتدى الشاعرين نافع البويت وحمد المفرج لاطلاعهما على قصائد الشعراء واختيارهم النصوص الشعرية المميزة

 



التعليقات


يرجى الإطلاع على شروط التعلقات

عرض الأسم

عرض الأسم

عرض البريد

رمز التحقق