الشخص والنمر يصدحان شعرًا في الدمام

الشخص والنمر يصدحان شعرًا في الدمام

أقام ملتقى ابن المقرب الأدبي بالدمام مساء يوم الخميس 14 سبتمبر 2017م أمسيته الشعرية الأولى لهذا الموسم والتي كان فارساها الشاعر السيد هاشم الشخص والشاعر فريد النمر، وذلك في مجلس عائلة الشواف بالدمام.

في بداية الأمسية قدم مدير الأمسية الأستاذ زكي السالم مقدمة عامة عن الشعر، ثم عرّج بعدها للتعريف بالشاعرين.


 

                        الشخص والنمر يصدحان شعرًا في الدمام
أقام ملتقى ابن المقرب الأدبي بالدمام مساء يوم الخميس 14 سبتمبر 2017م أمسيته الشعرية الأولى لهذا الموسم والتي كان فارساها الشاعر السيد هاشم الشخص والشاعر فريد النمر، وذلك في مجلس عائلة الشواف بالدمام.
في بداية الأمسية قدم مدير الأمسية الأستاذ زكي السالم مقدمة عامة عن الشعر، ثم عرّج بعدها للتعريف بالشاعرين.
وقد انطلقت بداية الأمسية بقصائد للشاعر السيد هاشم الشخص، ثم تلاه الشاعر فريد النمر، وذلك في ثلاث جولات.
وقد ألقى الشخص عدة قصائد تنوعت بين الدينية والإخوانية والوجدانية، وكان ختام جولاته قصيدة في رثاء والدته اتسمت بالصدق والعاطفة الجياشة التي ألهبت مشاعر الحضور.
والأمر كذلك في قصائد النمر الذي تنوعت قصائده بين الدينية والذاتية والوجدانية، وقد اتسمت مجمل قصائده بالجمال الموسيقى والثراء اللغوي والمعاني المبطنة داخل مجازاته ورموزه.
وفي ختام الأمسية قدم رئيس ملتقى اين المقرب الأدبي الأستاذ علي طاهر شهادات شكر وتقدير للشاعرين ولمقدم الأمسية وكذلك لمجلس عائلة الشواف التي استضافت هذه الفعالية، ثم تلا ذلك التقاط الصور الجماعية.
وقد شهدت الأمسية حضورًا باهرًا في كمه ونوعه وتنوعه الجغرافي، وسط إشادة وإعجاب منهم بما سمعوه وشاهدوه فيها.

وقد انطلقت بداية الأمسية بقصائد للشاعر السيد هاشم الشخص، ثم تلاه الشاعر فريد النمر، وذلك في ثلاث جولات.

وقد ألقى الشخص عدة قصائد تنوعت بين الدينية والإخوانية والوجدانية، وكان ختام جولاته قصيدة في رثاء والدته اتسمت بالصدق والعاطفة الجياشة التي ألهبت مشاعر الحضور.

والأمر كذلك في قصائد النمر الذي تنوعت قصائده بين الدينية والذاتية والوجدانية، وقد اتسمت مجمل قصائده بالجمال الموسيقى والثراء اللغوي والمعاني المبطنة داخل مجازاته ورموزه.

وفي ختام الأمسية قدم رئيس ملتقى اين المقرب الأدبي الأستاذ علي طاهر شهادات شكر وتقدير للشاعرين ولمقدم الأمسية وكذلك لمجلس عائلة الشواف التي استضافت هذه الفعالية، ثم تلا ذلك التقاط الصور الجماعية.

وقد شهدت الأمسية حضورًا باهرًا في كمه ونوعه وتنوعه الجغرافي، وسط إشادة وإعجاب منهم بما سمعوه وشاهدوه فيها.

 

لللمزيد من الصور اضغط هنا

 



التعليقات


يرجى الإطلاع على شروط التعلقات

عرض الأسم

عرض الأسم

عرض البريد

رمز التحقق