فريق الكاراتيه يشد الجمهور بمهرجان أحساؤنا جميلة

فريق الكاراتيه يشد الجمهور بمهرجان أحساؤنا جميلة

تصوير : اللجنة الإعلامية للمهرجان

 تميز اليوم الرابع بمهرجان أحساؤنا جميلة بفعاليات متعددة كان أبرزها المشاركة المميزة لفريق الكاراتيه بنادي هجر حيث كانت العروض الدفاعية المثيرة فنالت إعجاب الجمهور الذي استمر بصفقات الأيادي طيلة العرض. 


وامتاز يوم الثلاثاء في مهرجان احساؤنا جميلة بميزة التنوع والحضور الجماهيري الكثيف  وبالفعاليات الكثيرة ومن صمنها فريق امرح واربح ومسابقات الأطفال والنساء.  

وقدمت مجموعة التمثيل بفرقة العمران الفنية بقيادة الأستاذ يوسف العلي مشهدا تمثيليا فكاهياً.  ثم قدم فريق ج التطوعي عملا مغايرا عما سبق فبدأ بمسابقة استعراضية التي تحتاج إلى الحركة ودقة الملاحظة.  ثم عاد فريق الوحدة والإحتراف السعودي بالاستعراض للكلاب المدربة  مع أصغر مدربة والملهمة والكلب جاك .

وعلى هامش المهرجان واصل زوار المهرجان فعالية زراعة الشتلات ال 5000 بمعية مسؤولي منتزه الأحساء الوطني.  وتتالت فقرات التسلية والمرح ومسابقات التحدي بقيادة المدرب الوطني الأستاذ يوسف الشايب ، وختمت المرحلة الأولى من زمن الفعاليات اليومية بفقرة استعراضية في الجمباز مع الكابتن قاسم البن السعد   

وبعد أداء صلاة المغرب استكملت الفقرات المتبقية فكانت أولاها الفقرة الشعبية ، وتلتها فقرة يوميات دراج وحوارية بين أم وأب في مشاكل الطريق أدارها الأستاذ حسين الحمدان. 

أما ركن الأحساء الثقافة المتجددة الذي تشرف عليه عضو المجلس البلدي الأستاذة معصومة العبدالرضا فقد استضافت فيه ممثلين عن منتزه الأحساء  الوطني بمدينة العمران ، 

وعبرت العبدالرضا عن شكرها ( للإعداد الجميل للركن من قبل المنتزه بتوفير الشتلات ، وجهدهم في نشر الثقافة حول المراحل التي مر بها منتزه الأحساء الوطني منذ إفتتاحه والمعلومات الثمينة عن تجربة مشروع حجز الرمال وتحدث عن مصدات حجر الرمال وقسمها إلى أربع مصدات وجميعها لحجز الرمال من الزحف على بلدات وقرى محافظة الأحساء ، وعن تاريخ التأسيس حتى إطلاق مسمى منتزه الاحساء الوطني ، وتم التحدث عن مدى إمكانية الزراعة بالطريقة الجافة  ، وقد حقق مشروع حجز الرمال الأهداف المرجوة بوقف زحف الرمال ، وكذلك إحياء المنطقة بالزراعة حيث تم زراعة ٧ ملايين شتلة ، وإيجاد مخزون من الخشب ، ولاحقاً تحول إلى منطقة ترفيهية جاذبة للزوار والسائحين. 

هذا وقد حاز ركن الأحساء الثقافة المتجددة على إعجاب الزوار الذين بلغ عددهم أكثر من ٢٠٠٠ زائر  ، وعلى جانب الركن أطلق فن رياضة الدراجات الهوائية التي استضافت فيها مشرفة الركن شباب متفاوتي الأعمار أبهروا الجميع في استعراضهم  وشكرت الأستاذة معصومة العبدالرضا الدراجين على خشبة المسرح نظرا لماقدموه من تميز وإبداع ، وشكرت فريق ج التطوعي على ماقدموه من برنامج متميز للأطفال ضمن فقرات المسرح الذي أدخل السرور على جميع الأسر والأطفال وتقديم المسابقات والجوائز.

وتفقد المدير العام للمديرية العامة للزراعة بمحافظة الأحساء المهندس خالد الحسيني معرض أحساؤنا جميلة الذي تنظمه جمعية الأحساء للتصوير الضوئي بمقر المعرض حيث أثنى الحسيني على تنظيم المعرض والصور الموجودة وطريقة التفاعل بين الجمهور والمعروضات وكما أشاد بالحراك الفوتوغرافي الذي تقوده الجمعية في الأحساء.

وأفاد أحد المشرفين على المعرض عبدالله البوشفيع بأنه تم التنسيق مع المهندس الحسيني لإقامة عدة برامج فوتوغرافية منها معرض دائم داخل منتزه الأحساء الوطني ، وكذلك مسابقة لأجمل صور أحسائية في محور الزراعة حيث سيتم عرض الصور الفائزة بشكل دائم في أرجاء المنتزه وتم الاتفاق على تحديد لقاءات بهذا الخصوص.

الصور كاملة هنــــــــــــــــــــــا


 



التعليقات


يرجى الإطلاع على شروط التعلقات

عرض الأسم

عرض الأسم

عرض البريد

رمز التحقق