الأحساء.. تستضيف 295 طالباً ومنسقاً "بنين وبنات" لـ"جلوب البيئي"

الأحساء.. تستضيف 295 طالباً ومنسقاً "بنين وبنات" لـ"جلوب البيئي"

تستضيف الإدارة العامة للتربية والتعليم في الأحساء الأحد المقبل، نحو 148 طالباً وطالبة من المرحلتين المتوسطة والثانوية، من مختلف المناطق والإدارات التعليمية في المملكة "بواقع طالبين وطالبتين من كل منطقة"، و147 منسقاً ومنسقة ومعلماً ومعلمة من مختلف الإدارات التعليمية، للمشاركة في فعاليات برنامج الدراسات الحقلية و الورش التدريبية "جلوب البيئي GLOBE "، والذي يستمر لمدة 5 أيام.


وأوضح سعادة المدير العام للتربية والتعليم في الأحساء الأستاذ أحمد بن محمد بالغنيم أن البرنامج "مركزيا" على مستوى المملكة، وهو أحد البرامج العلمية الدولية التي تدعمها الإدارة الوطنية الأمريكية للملاحة الجوية والفضاء "ناسا"، وينفذ في دول مختلفة من خلال عقد اتفاقيات ثنائية بين الولايات المتحدة الأمريكية وتلك الدول، وأن المملكة الدولة الـ 99 التي تنضم للبرنامج بعد توقيع الاتفاقية الثنائية، مؤكداً أن البرنامج "دولي" ويهدف لتكوين الأجيال المقبلة من علماء المستقبل في مجال البيئة من خلال قيام الطلبة بمجموعة من القياسات البيئية وتسجيلها في قاعدة بيانات البرنامج والاستفادة منها في إجراء دراسات علمية بيئية، كما يتبادلون الخبرات مع نظرائهم على مستوى العالم ويتواصلون أيضاً مع العلماء ليتحقق لهم فهم الأرض كنظام متكامل، ومصطلح "جلوب"، هو اختصار إنجليزي لعبارة تحمل معنى "التعلم والملاحظات العالمية من أجل إفادة البيئة".

وأبان أن البرنامج، يشتمل على حزمة من الدراسات الحقلية والورش التدريبية، وذلك بإشراف مباشر من الإدارة العامة للنشاط الطلابي بوزارة التعليم، ممثلاً في إدارة النشاط العلمي، وهو عبارة برنامجين كبيرين، مشيراً إلى أن الدراسات الحقلية هي دراسة علمية ميدانية لمجموعة من الخصائص البيئية في موقع معين في إحدى مزارع الأحساء حيث ينفذها طلبة البرنامج بإشراف مجموعة من المختصين، إذ سيتم تنفيذ مجموعة من القياسات المتبعة في البرنامج في بحث الماء والتربة، ومقارنتها بالقيم المناسبة للزراعة، ومن ثم صياغة توصيات بشأنها، ويستهدف 148 طالباً وطالبة، وفيما يخص الورش التدريبية، فهي عبارة عن برنامج تأهيلي في البروتوكولات الأساسية للبرنامج لمنسقي ومنسقات ومعلمي ومعلمات البرنامج في إدارات التربية و التعليم في أبحاث الغلاف الجوي والماء والتربة، ويستهدف 147متدرب ومتدربة.

وأكد أن إدارته، أنهت كافة استعداداتها لانطلاق البرنامج، بجانب تهيئة مقرات البرنامج، واستكمال التحضير لاستقبال الوفود المشاركة وتأمين كافة احتياجات ومستلزمات هذه الفعالية الكبيرة، مضيفاً أن مجالات البحث الأساسية في البرنامج، في الغلاف الجوي "المناخ"، والماء، والتربة، والغطاء الأرضي "الأحياء"، والنظام الأرضي. 

وذكر أن البرنامج يهدف إلى تنمية مهارات البحث العلمي لدى الطلبة، وتنمية الوعي البيئي داخل وخارج المدرسة، وتدريب الطلبة على قياس عدد من الخصائص البيئية، وإكساب الطلبة مهارة تحليل البيانات وتفسير النتائج، ومساعدة الطلبة على فهم الأرض كنظام متكامل، وتحسين مستوى التحصيل الدراسي للطلبة في كل من العلوم واللغة الإنجليزية والحاسب والرياضيات والجغرافيا.  

 



التعليقات


يرجى الإطلاع على شروط التعلقات

عرض الأسم

عرض الأسم

عرض البريد

رمز التحقق