(الاكتئاب أسباب وعلاج) بمجمع العيادة التاسعة الطبي بالدمام

(الاكتئاب أسباب وعلاج) بمجمع العيادة التاسعة الطبي بالدمام



 

(الاكتئاب أسباب وعلاج) بمجمع العيادة التاسعة الطبي بالدمام
الاحساء
زهير بن جمعة الغزال
نظم أمسية بعنوان الاكتئاب أسباب وعلاج بمجمع العيادة التاسعة الطبي بالدمام بقاعة المؤتمرات للأخصائي النفسي والمستشار الأسري علي التمار
حيث تناول عدة محاور ومنها تعريف الاكتئاب وانواعة والفرق بين الاكتئاب والحزن وبين العلامات التي تظهر على الشخص المكتئب، ومع تفاعل الحضور مع الاخصائي واسلوبه الشيق كمدرب متألق أكد بان الاكتئاب يصيب كافة الأعمار من الاطفال وحتى الكهول ولكن السن المعتاد لظهور الاكتئاب هي نهاية الثلاثينات وبداية الاربعينات من العمر، وقال التمار تكثر الإصابة بالاكتئاب لمن يعانون من العزلة الاجتماعية والعزاب والمطلقين اكثر من غيرهم، وبعد شرح مشوق من الاخصائي وضح للحضور بأسلوب جميل ان توجد انماط شخصية تكون الاكثر عرضة لمرض الاكتئاب ومنها الشخصية القلقة والعصبيه والحساسة والانانية والخجوله، ثم أضاف إلى ذلك أسبابه وطرق علاجه...
هذا وكان يتخلل المحاضرة الطرح المشوق مع الأمثلة الواقعية وسط مناقشة الحضور وتفاعلهم أثناء الأمسية....
وبالختام تم تكريم أ. علي التمار من قبل ادارة المركز وكما شاهدنا من اعجاب الحضور لهذه الامسية العلمية والمفيدة والبالغ عددهم ٤٠ تقريبا من الجنسين ونتمنى ان تعاد ليتم تثقيف المجتمع من هذا المرض أو الاضطراب  المخيف 
متمنين للاخصائي النفسي والمستشار الاسري أ. علي عبدالله التمار مزيد من العطاء والتوفيق والصحة والبركة لما يقدمة لخدمة المجتمع.

نظم أمسية بعنوان الاكتئاب أسباب وعلاج بمجمع العيادة التاسعة الطبي بالدمام بقاعة المؤتمرات للأخصائي النفسي والمستشار الأسري علي التمار

حيث تناول عدة محاور ومنها تعريف الاكتئاب وانواعة والفرق بين الاكتئاب والحزن وبين العلامات التي تظهر على الشخص المكتئب، ومع تفاعل الحضور مع الاخصائي واسلوبه الشيق كمدرب متألق أكد بان الاكتئاب يصيب كافة الأعمار من الاطفال وحتى الكهول ولكن السن المعتاد لظهور الاكتئاب هي نهاية الثلاثينات وبداية الاربعينات من العمر، وقال التمار تكثر الإصابة بالاكتئاب لمن يعانون من العزلة الاجتماعية والعزاب والمطلقين اكثر من غيرهم، وبعد شرح مشوق من الاخصائي وضح للحضور بأسلوب جميل ان توجد انماط شخصية تكون الاكثر عرضة لمرض الاكتئاب ومنها الشخصية القلقة والعصبيه والحساسة والانانية والخجوله، ثم أضاف إلى ذلك أسبابه وطرق علاجه...

هذا وكان يتخلل المحاضرة الطرح المشوق مع الأمثلة الواقعية وسط مناقشة الحضور وتفاعلهم أثناء الأمسية....

وبالختام تم تكريم أ. علي التمار من قبل ادارة المركز وكما شاهدنا من اعجاب الحضور لهذه الامسية العلمية والمفيدة والبالغ عددهم ٤٠ تقريبا من الجنسين ونتمنى ان تعاد ليتم تثقيف المجتمع من هذا المرض أو الاضطراب  المخيف 

متمنين للاخصائي النفسي والمستشار الاسري أ. علي عبدالله التمار مزيد من العطاء والتوفيق والصحة والبركة لما يقدمة لخدمة المجتمع.

 



التعليقات


يرجى الإطلاع على شروط التعلقات

عرض الأسم

عرض الأسم

عرض البريد

رمز التحقق