المؤسسة العامة للري تُشارك في سفاري الأحساء

المؤسسة العامة للري تُشارك في سفاري الأحساء

المؤسسة العامة للري وتماشياً مع مبادرة وزارة البيئة و المياه و الزراعة والتي تهدف الى زراعة ١٠ ملايين شجرة في المملكة على مدى اربع سنوات ضمن أهداف رؤية المملكة ٢٠٣٠


 

المؤسسة العامة للري تُشارك في سفاري الأحساء
الاحساء
زهير بن جمعة الغزال
المؤسسة العامة للري وتماشياً مع مبادرة وزارة البيئة و المياه و الزراعة والتي تهدف الى زراعة ١٠ ملايين شجرة في المملكة على مدى اربع سنوات ضمن أهداف رؤية المملكة ٢٠٣٠ والتي احتضنت المؤسسة منها عدد ٢ مليون شجره ليتم زراعتها و تعزيز الغطاء النباتي ومحاربة التصحر الذي تأثر سلباً في الأعوام الاخيره بسبب ممارسات خاطئة مثل الاحتطاب و الرعي الجائر، وذلك وفق إشتراطات الري الحديث والمحافظة على المياه الجوفية والإستفادة من المصادر المتجددة (المعالجة ثلاثياً) الصالحة لأغراض الري وبزراعة الأصناف الصحراوية الملائمة والصديقة للبيئة وهذا يأتي ضمن أهداف المؤسسة للحفاظ على البيئة و استدامة الرقعة الزراعية والتعريف بفوائد التشجير لحياة أفضل ومجتمع صحي. ومن هذا المنطلق شاركت المؤسسة وتفاعلت وضمن مناشطها وبرامجها المجتمعية في مهرجان سفاري الأحساء بزراعة وتوزيع ٣٠٠٠ شتله على مدى يومين في مدينة جواثا السياحية وعلى زوار المهرجان ولذلك من أجل تعزيز ثقافة التشجير وحُب الشجرة في المجتمع. 
الجدير بالذكر بأن المؤسسة شاركت في هذا البرنامج بعدد ٢٥ من منسوبيها يمثلون فريق sio. التطوعي التابع لها ونخبة من المهندسين والفنيين الزراعيين من أجل التعريف بطرق الغرس والري والمحافظة على الشجرة للزوار المتواجدين في أرض المهرجان.

 والتي احتضنت المؤسسة منها عدد ٢ مليون شجره ليتم زراعتها و تعزيز الغطاء النباتي ومحاربة التصحر الذي تأثر سلباً في الأعوام الاخيره بسبب ممارسات خاطئة مثل الاحتطاب و الرعي الجائر، وذلك وفق إشتراطات الري الحديث والمحافظة على المياه الجوفية والإستفادة من المصادر المتجددة (المعالجة ثلاثياً) الصالحة لأغراض الري وبزراعة الأصناف الصحراوية الملائمة والصديقة للبيئة وهذا يأتي ضمن أهداف المؤسسة للحفاظ على البيئة و استدامة الرقعة الزراعية والتعريف بفوائد التشجير لحياة أفضل ومجتمع صحي. ومن هذا المنطلق شاركت المؤسسة وتفاعلت وضمن مناشطها وبرامجها المجتمعية في مهرجان سفاري الأحساء بزراعة وتوزيع ٣٠٠٠ شتله على مدى يومين في مدينة جواثا السياحية وعلى زوار المهرجان ولذلك من أجل تعزيز ثقافة التشجير وحُب الشجرة في المجتمع. 

الجدير بالذكر بأن المؤسسة شاركت في هذا البرنامج بعدد ٢٥ من منسوبيها يمثلون فريق sio. التطوعي التابع لها ونخبة من المهندسين والفنيين الزراعيين من أجل التعريف بطرق الغرس والري والمحافظة على الشجرة للزوار المتواجدين في أرض المهرجان.

 



التعليقات


يرجى الإطلاع على شروط التعلقات

عرض الأسم

عرض الأسم

عرض البريد

رمز التحقق