الدكتور الحسن سفيرا ً للنوايا الحسنة

الدكتور الحسن سفيرا ً للنوايا الحسنة



تلقينا خبر قيام المنظمة النرويجية الدولية للعدالة، والسلام في النرويج بتعيين الدكتور عبدالعزيز بن جواد الحسن من المملكة العربية السعودية سفيراً للنوايا الحسنة باعتباره رمزاً من رموز العمل الانساني،والخيري، وتكليلاً لجهوده في دعم الحقوق الإنسانية،حيث تم تكريمه بهذا اللقب في الملتقى الدولي لسفراء الإنسانية المقام في إمارة الشارقة بدولة الإمارات العربية المتحدة خلال الفترة من ١٨ إلى ١٩ أكتوبر ٢٠١٨م .

«سفير النوايا الحسنة» منصب تتبناه الأمم المتحدة، بالارتكاز على شخصيات عامة لها مكانة في منطقتها، للقيام ببعض الأعمال الإنسانية، بهدف المساعدة في دعم مختلف القضايا التي تعالجها الأمم المتحدة، سواء كانت اجتماعية أو إنسانية أو متصلة بالصحة والغذاء، والغرض من الاستعانة بالمشاهير، هو أن شهرتهم تسهم في نشر الوعي وتقديم الدعم تجاه القضايا المختلفة، ويمكن لهذا التكليف أن يكون على مستوى دولي أو إقليمي أو محلي في نطاق دولة الشخصية الشهيرة.

لذا فـ الدكتور عبدالعزيز بن جواد الحسن وجه مشرق، وسفير مشرف له خطواته الرائدة الاجتماعية، اتسم بظهور إعلامي وطني له من الأهمية الكثير بمكان عبر قناة سعودي ٢٤، وشعبيته في الأحساء والدمام محط أنظار ذوي الشأن والوجاهة.

وبهذا وضعت المنظمة النرويجية الدولية اختيارها الصحيح لمن له حسن البيان ويشار له بالبنان لتحقيق أهداف محلية وعالمية نبارك لأنفسنا بهذا المنجز والذي يستحق الكثير. 



التعليقات


يرجى الإطلاع على شروط التعلقات

عرض الأسم

عرض الأسم

عرض البريد

رمز التحقق